http://digital-intifada.blogspot.com/2012/04/digital-intifada-exclusive-interview.html

Tuesday, 23 October 2012

The last statement of Izz ad-Din al-Qassam Cyber Fighters

Izz ad-Din al-Qassam Cyber Fighters Group in its last statement  has explained the reasons of its early attacks on US banks and has announced its preparation for an interview on internet.



As you know, Operation Ababil is a retaliation in response of organized insulting to the Prophet of Islam done by some arrogant western governments.
However, this is not a fair fight because these governments don`t have any specific human values in their lives.
Money, violence & sex are only things that are worthwhile for these unfortunates.

Last week the Capital One, BB&T and HSBC banks were attacked. We have already stressed that the attacks launch only to prevent banking services temporarily throughout the day & there is no stealing or handling of money in our agenda. So if others have done such actions we don`t assume any responsibility for it.
Every day we are giving a compulsive break to all employees of one of the banks & it`s customers.

Mr. Panetta has noted in his remarks to the potential cyber threats such as attacking on Power & Water Infrastructures, running off trains from the tracks & etc.
On our opinion, these Panetta's remarks are for distracting the public opinion &in support of the owners of the bank`s capital. He is going to put the existing pressure toward the people. This is capitalism`s usual trick. That they put too many people under pressure and exploitation for benefits of just a few people.
It is likely that even Zionists cause damages to US power, water and aviation facilities and then claim that Izz ad-Din al-Qassam Cyber Fighters Group has done it. They had done such action already on 9/11 story.
So please stop these nonsense and just order the officials to remove the insulting video from internet.

Due to approaching Eid al-Adha and to commemorate this breezy and blessing day, we will stop our attack operations during the next days. Instead, we are going to have an interview with one of the American media and press about our ideas and positions.
Every press volunteer to interview us, send its full specifications and offers to us throughout (alqassamcyberfighter@myway.com).   
We will choose one of them ourselves. The timing and the method of the interview will be informed to the public throughout the next statements.

Izz ad-Din al-Qassam Cyber Fighters Group





لقد خاضت مجموعة عز الدين القسام في بيانها الأخير في شرح أسباب هجماتها الأخيرة على البنوك الأمريكية و  أعلنت إستعدادها لإجراء مقابلة على الإنترنت
 

كما تعلمون فإن عمليات الأبابيل هي إنتقام كردّ على الإهانة المنظمة لرسول الإسلام (ص) من قبل بعض الدول الغربية الإستكبارية، بالطبع هذا الإنتقام ليس عادلاً إذ أن حياة هؤلاء المستكبرين لا تملك أي قيم إنسانية خاصة في حين أن المال  و العنف و الجنس هم الأشياء القيمة الوحيدة لهؤلاء الملاعين.
في الإسبوع الماضي تم إستهداف بنوك HSBC , BB&T , CAPITALONE . و أكدنا سابقاً بأن هذه الهجمات تهدف لحجب خدمات البنك مؤقتاً طوال اليوم و ليس في برنامجنا أي سرقة أو تحويل للأموال و مجموعتنا ليست مسؤولة عن هذه الأشياء في حال وقوعها. نحن نقوم كل يوم بإعطاء عطلة إجبارية لكل الموطفين و الزبائن في إحدى البنوك، لذلك ألا نستحق الشكر على هذا؟
لقد أشار بانيتا في كلامه إلى الأخطار الإلكترونية المحدقة كالهجوم على مرافق الماء و الكهرباء و خروج القطارات عن سككها و مثل هذه الأشياء.  برأينا إن كلام السيد بانيتا أتى لتشويه الرأي العام و للدفاع عن أصحاب الإستثمارات البنكية و هدفه من هذا التخلص من العبء الذي لحق بهم و وضعه على عاتق الشعب. هذه هي الخدعة المعتادة للرأسمالية حيث تضغط على الشعب و تستغله من أجل المحافظة على مصالح فئة قليلة.
و من الممكن أن يقوم الصهاينة أنفسهم بإحداث أضرار في مرافق الماء و الكهرباء و من ثم يقولون أن الفاعل هو مجموعة عز الدين القسام. لقد قاموا بمثل هذا العمل سابقاً في أحداث 11 سبتمبر. لذا فلتكفوا عن هذه الحماقات و أعطوا أوامركم فقط بحذف الفيلم المهين من الإنترنت!.
مع إقتراب عيد الأضحى السعيد و بمناسبة هذا اليوم المبارك و السعيد فإن قسم عمليات الهجوم سيتوقف خلال الأيام المقبلة. في المقابل قررنا أن نجري مقابلة مع إحدى الصحف أو وسائل الإعلام الأمريكية للحديث عن الأفكار و المواقف و علل تنفيذ الهجمات. على الصحف التي تريد التقدم للمقابلة معنا أن يرسلوا لنا بياناتهم الشخصية و إقتراحاتهم عن طريق البريد الإلكتروني التالي..... حتى نستطيع إختيار واحدة منها. سيتم الإعلان عن زمان و كيفية إجراء المقابلة في البيان القادم.


No comments:

Post a Comment